أدوية لعلاج مرضى السكري من النوع الثاني (Hypoglycemic agents)

فيلداجلوز للتخسيس خسارة الوزن بفاعلية

يُستعمل فيلداجلوز للتخسيس بناءً على بعض الدراسات التي أثبتت تأثيره على مرضى السمنة المصابين بداء السكر من النوع الثاني

إذ يؤثر على على التمثيل الغذائي للأنسجة الدهنية والعضلات الهيكلية في مرضى السمنة، لذلك من الممكن أن يوصى باستعمال فيلداجلوز للتخسيس أو عدم زيادة الوزن.

يُعرف فيلداجلوز بأنه دواء لعلاج مرض السكر من النوع الثاني، ويحتوي على المادة الفعالة فيلداجلبتين، والتي تسبب فقدان وزن المريض خلال 24 أسبوعًا من استعمال الدواء.

يُستعمل فيلداجلوز بلس للتخسيس بناءً على آلية عمله في خفض مستوى سكر الدم أثناء تناول الوجبات، بالإضافة إلى خفض إنتاج الجلوكاجون.

ولا يسبب فيلداجلوز نقص مستوى سكر الدم بشكل مستمر مثل الأنسولين أو السلفونيل يوريا المستعملة في علاج مرض السكر، والتي تسبب شعور بالجوع والشراهة للمريض.

نتناول في السطور القادمة آلية عمل فيلداجلوز للتخسيس، و مدى فعاليته، و هل هو آمن عند استعماله للحوامل والآثار الجانبية المترتبة على ذلك.

آلية عمل فيلداجلوز بلس للتخسيس

من المعروف أن هرمون الأنسولين يُفرز بشكل طبيعي في البنكرياس، وهو المسؤول عن التحكم في مستوى سكر الدم، ويؤدي الخلل في إنتاج الأنسولين إلى الإصابة بمرض السكر.

لذلك من الضروري السيطرة على مستوى سكر الدم؛ لتجنب حدوث المضاعفات الخطيرة، وذلك من خلال استعمال أدوية معينة للتحكم بمستوى سكر الدم.

وللتحكم في مستوى سكر الدم، زصمان عدم زيادة الوزن؛ يوصي باستعمال فيلداجلوز بالإضافة إلى الحفاظ على نمط غذائي صحي، وممارسة التمارين الرياضية بانتظام.

وتعتمد آلية عمل فيلداجلوز للتخسيس على زيادة إنتاج الكمية المفرزة من هرمون الأنسولين، وخفض إفراز الجلوكاجون من خلايا البنكرياس.

إذ يتسبب هرمون الجلوكاجون في تحفيز الكبد لتحويل مخزونه من الدهون إلى سكر، مما يزيد من مستوى سكر الدم عن المعدل الطبيعي، ويسبب العديد من المضاعفات الخطيرة.

لذلك عند تناول فيلداجوز فإن مستوى هرمون الجلوكاجون ينخفض، مما يعنى عدم إنتاج المزيد من سكر الدم، وفي نفس الوقت يزيد إنتاج الأنسولين للسيطرة على ارتفاع سكر الدم.

ويتميز فيلداجلوز عن الأنواع الأخرى من أدوية علاج مرض السكر، بأنه يعمل وقت الحاجة إليه فقط عند ارتفاع مستوى سكر الدم بعد تناول الطعام.

وفي حالة الجوع أو عدم تناول الطعام لا يؤثر فيلداجلوز على مستوى سكر الدم، وبالتالي لا يحدث النقص الشديد في مستوى سكر الدم؛ والذي يسبب الشعور بالجوع.

فعالية فيلداجلوز للتخسيس

يُعرف فيلداجلوز بأنه أقراص لعلاج مرض السكر من النوع الثاني، وهي أقراص مغلفة تحتوي على المادة الفعالة فيلداجلبتين، ويُستعمل على شكل مركب مع الميتفورمين.

ولا توجد دراسات مسجلة بشكل رسمي تسمح باستعمال فيلداجلوز للتخسيس، و لكن تعتمد أغلب الدراسات على أن فيلداجلوز لا يسبب زيادة الوزن عند مرضى السكر.

أقراء ايضاً : أسباب مقاومة الأنسولين

هل فيلداجلوز بلس للتخسيس آمن للحوامل؟

فيلداجلوز علاج السكر

استعمال فيلداجلوز للتخسيس أثناء الحمل غير آمن، وقد يكون استعماله غير مناسب للعديد من الأشخاص، ويحتاج إلى المتابعة الطبية بشكل فائق.
وبشكل عام يُعد استعمال فيلداجلوز للتخسيس أو لعلاج مرض السكري من النوع الثاني غير آمن في تلك الحالات:

فيلداجلوز أثناء الحمل والرضاعة الطبيعية

قصور القلب.
تناول بعض أنواع الأدوية التكميلية والأعشاب.
رد الفعل التحسسي.
مرضى الحمض الكيتوني

اقراء ايضا : الكيتو دايت Keto Diet

فيلداجلوز والآثار الجانبية

عند استخدام فيلداجلوز للتخسيس، وعلاج مرضى السمنة المصابين بداء السكري من النوع الثاني، فقد تظهر بعض الآثار الجانبية للدواء، والتي تتضمن:

  • التهاب البلعوم الأنفي بمعدل 9٪.
  • يظهر الصداع في حوالي 7٪.
  • الشعور بالدوار.
  • آلام الظهر.
  • إمساك أو إسهال

كيف يؤخذ دواء فيلداجلوز؟

يمكن أن يتناول دواء فيلداجلوز بشكل مفرد أو إذا لم يعطِ النتائج المرغوبة فإنه من الممكن أن يعطى من الميتفورمين.
ويعطى على شكل جرعة واحدة فقط في اليوم بعد الوجبة.

في النهاية نؤكد على أن دواء فيلداجلوز بلس هو من الأدوية الفعالة ولكن ينبغي الحذر وعدم تناوله إلا باستشارة الطبيب، يُستعمل فيلداجلوز لعلاج مرض السكر من النوع الثاني، كخط ثاني للعلاج بعد تجربة تغيير نمط الغذاء وتناول الميتفورمين.

إذ يعمل فيلداجلوز بآلية معينة لا تسبب زيادة الوزن؛ لذلك يُستخدم فيلداجلوز للتخسيس في حالات مرضى السكر المصابين بالسمنة وزيادة الوزن.

قديهٌمك :  حساب جرعة الأنسولين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى