منوعات صحية

أخطر أنواع الالتهابات: التهاب السحايا البكتيري وأبرز اسبابها

التهاب السحايا هو عدوى تصيب الأغشية (السحايا) المحيطة بالدماغ والنخاع الشوكي فعندما تصاب الأغشية بالعدوى تنتفخ وتضغط على النخاع الشوكي أو الدماغ وهذا يمكن أن يسبب مشاكل تهدد الحياة.، بينما يمكن أن يحدث التهاب السحايا بسبب عدوى بكتيرية أو فطرية أو فيروسية.

في حين يعتبر التهاب السحايا البكتيري الحاد هو الشكل الأكثر شيوعًا لالتهاب السحايا، حيث هناك ما يقرب من ٨٠ في المائة من جميع الحالات هي التهاب السحايا البكتيري الحاد.

يمكن أن يكون التهاب السحايا البكتيري مهددًا للحياة وقد يمكن ان تتسبب العدوى في تضخم الأنسجة حول الدماغ وهذا بدوره يتعارض مع تدفق الدم ويمكن أن يؤدي إلى الشلل أو حتى السكتة الدماغية.

أسباب الإصابة بالتهاب السحايا البكتيري

تتسبب عدة أنواع مختلفة من البكتيريا في التهاب السحايا البكتيري، ومنها:

• بكتيريا العقدية الرئوية، وتسمى أيضا المكورات الرئوية

• بكتيريا النيسرية السحائية، وتسمى أيضاً المكورات السحائية

•بكتيريا المستدمية النزلية، وتسمى أيضا Hib.

• بكتيريا الليستريا وحيدة الجينات

• بكتيريا المجموعة ب

• بكتيريا الإشريكية القولونية

يمكن أن تعيش البكتيريا التي تسبب التهاب السحايا في جسمك والبيئة المحيطة بك وفي كثير من الحالات تكون غير مؤذية، بينما يحدث التهاب السحايا البكتيري عندما تدخل هذه البكتيريا مجرى الدم وتنتقل إلى الدماغ والحبل الشوكي لتبدأ العدوى.

في حين تنتشر معظم البكتيريا المسببة لهذا النوع من العدوى من خلال الاتصال الشخصي الوثيق وذلك عندما يسعل الشخص المصاب أو يعطس، تنتقل البكتيريا عبر الهواء.

من يصاب بالتهاب السحايا البكتيري؟

• الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين شهر واحد وسنتين هم الأكثر عرضة للإصابة بالتهاب السحايا الجرثومي.

• البالغون الذين يعانون من عوامل خطر معينة هم أيضًا عرضة للإصابة، وذلك إذا كنت تتعاطى الكحول أو مصابًا بعدوى مزمنة في الأنف والأذن أو تعرضت لإصابة في الرأس أو أصبت بالتهاب رئوي ناتج عن المكورات الرئوية.

• أنت أيضًا معرض لخطر أكبر إذا كان لديك جهاز مناعي ضعيف أو تم استئصال الطحال أو إذا كنت تتناول دواء كورتيكوستيرويدات (corticosteroids) بسبب الفشل الكلوي أو كنت مصابًا بمرض فقر الدم المنجلي.

• كما إذا خضعت لجراحة في المخ أو العمود الفقري و تعرضت لعدوى دموية منتشرة ، فأنت أيضًا أكثر عرضة للإصابة بالتهاب السحايا البكتيري.

الأعراض المحتملة

قد تكون أعراض التهاب السحايا المبكرة مثل اعراض الإنفلونزا حيث تتطور الأعراض على مدى عدة ساعات أو على مدى بضعة أيام، وتشمل الأعراض المحتملة لدى أي شخص يزيد عمره عن سنتين ما يلي:

• حمى مرتفعة مفاجئة

• تصلب الرقبة

• صداع حاد يبدو مختلفاً عن المعتاد

• صداع مع غثيان أو تقيؤ

• الارتباك أو صعوبة التركيز

• النوبات

•ظهور كدمات بسهولة في جميع أنحاء الجسم

• النوم أو صعوبة الاستيقاظ

• حساسية للضوء الساطع

• فقدان الشهية

*أعراض في الأطفال حديثي الولادة

قد تظهر هذه العلامات على الأطفال حديثي الولادة والرضع:

القيء والحمى المرتفعة

• كثرة البكاء

• النعاس المفرط أو التهيج

• صعوبة الاستيقاظ من النوم

• الخمول أو الكسل

• قلة الشهية

• التقيؤ

• انتفاخ في البقعة اللينة أعلى رأس الطفل

• تصلب في الجسم والرقبة

• قد يكون من الصعب على الرضع الذين يعانون من التهاب السحايا الراحة، وقد يبكون أكثر عندما يتم حملهم.

لذلك يجب على آباء الرضع والأطفال الصغار الذين تقل أعمارهم عن عامين مراقبة أي تهيج أو قلة شهية في تناول الطعام جيداً وعن كثب حيث يمكن أن تكون هذه أيضًا أعراض التهاب السحايا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى